منتديات عيون قلبي

منتديات عيون قلبي

أهلا وسهلا بك إلى منتديات عيون قلبي . أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.


    قصة مؤثرة جدا

    شاطر
    الــبــرنــس د حــيـــم
    الــبــرنــس د حــيـــم
    عضو جديد
    عضو جديد

    ذكر
    عدد الردود : 7
    تاريخ الميلاد : 15/01/1993
    العمر : 26
    نقاط : 15
    تاريخ التسجيل : 06/11/2010

    قصة مؤثرة جدا

    مُساهمة من طرف الــبــرنــس د حــيـــم في السبت نوفمبر 06, 2010 3:10 am



    هذة القصة ذكرها لي اصحاب الشأن وشهود عيان على نهايتها .

    بدأت فصول القصة منذُ مايقارب ال 15 عامآ بـــــ إطلاق النار على شخص اخر ادت الى وفاة المجني عليه والقبض على الجاني وإداعه السجن .. ومن ثم الحكم عليه بالقتل قصاصآ . بعد ان اعترف بالقتل دون ان يذكر السبب . وتاجيل التنفيذ الى بلوغ القصر من الورثة .


    قضى المحكوم سنواتة بين الصلاة وقرأت القران وباقي العبادات وتنظيم مكتبة العنبر التي تحتوي على الكتب الاسلامية وإمامة السجناء في سجن العنبر .

    مرت السنوات .. تتابعت جهود محاولات الصلح التي لم تثمر عن شيء ..

    وعند بلوغ القصر اقترب تنفيذ الحكم .

    وفي صبيحة يوم التنفيذ توجهت قوة التجهيز الى العنبر لـــــ اصطحاب المحكوم في رحلته الاخيرة .

    وذهاب هذة القوة الى عنبر القتل تجعل سجناء هذا القسم يعيشون لحظات عصبية . فالجميع يعتقد انه هو المستهدف ..

    دخلت هذة القوة الى العنبر ووجدت هذا السجين في مسجد العنبر بعد مضي مايقارب الساعتين على صلاة الفجر .

    بمجرد ماشاهدهم اخبرهم انه يعرف انه المستهدف .

    قال لهم : حاولت ان انام البارحة وكلما اغمضت عيني وتسلل اليها النوم اسمع هناك من يقرأ في اذني ايات من القران الكريم تتكلم عن الجنة .. وتكرر هذا الموقف .

    فيقول قمت وتوضأت الساعة الثالثة فجرآ ..وذهبت لمسجد العنبر لإنني عرفت ان هذة الليلة هي اخر ليلة لي في الدنيا وموعد الرحيل اقترب وساعة القصاص قد حانت .

    واستمريت بقراءة القران والصلاة الى الفجر ثم قمت بإمامة المصلين اللذين ذهبوا الى اسرتهم للنوم بعد الصلاة وانا بقيت هنا لـ أقضي مابقي لي في هذه الدنيا في عبادة الله .

    تم إصطحاب المحكوم الى إدارة السجن وكتب وصيته وتم تتقييد يدية والذهاب به الى الساحه بعد ان تم ايضآ تغطيية عينيه .

    وفي الساحة انتظر الجميع ان يسمع كلمة العفو من إصحاب الدم . لتكتب حياة جديدة لهذا السجين ولكن لم يحدث هذا الامر .

    وهي مشيئة الله سبحانه وتعالى ولا راد لمشيئتة .

    كان مستسلم لقدره لذلك لم تكن قوة التجهيز في حاجة الى تقييد رجلية مع يدية .

    اقترب منه المنفذ وانتظر قليلآ ربما تكون هناك كلمة عفو تصدر في اللحظات الفاصلة التي تسبق الرحيل النهائي .عم المكان سكون رهيب . .

    وقف المنفذ قريب من المحكوم وسدد ضربة قوية فصلت الرأس واسقطته عن الجسد .

    ليحدث امر نادر الحدوث في مثل هذه المواقف . عندما ينفصل الرأس عن الجسد يسقط الجسد جانبآ او الى الخلف . لكن هذه المرة سقط بوضعية السجود .

    لتكون نهاية ذلك السجين بهذا الوضع .رحمه الله وغفر له وادخله واسع جناته منقولتوقعت النهايه تكون العفو ... لكن بعد وقوعه وهو ساجد كانت نهايه سعيده
    الله يرحمه ويغفر له
    (الكنق حميد)
    (الكنق حميد)
    نائب المدير
    نائب المدير

    ذكر
    عدد الردود : 17
    تاريخ الميلاد : 25/02/1995
    العمر : 23
    نقاط : 25
    تاريخ التسجيل : 10/07/2009

    رد: قصة مؤثرة جدا

    مُساهمة من طرف (الكنق حميد) في الإثنين نوفمبر 15, 2010 8:24 pm

    الله يعطيك الف
    عافية
    واله ياقينا الشر
    avatar
    بلسم القلوب
    عضو جديد
    عضو جديد

    انثى
    عدد الردود : 11
    تاريخ الميلاد : 23/08/1992
    العمر : 26
    نقاط : 15
    تاريخ التسجيل : 17/10/2011

    رد: قصة مؤثرة جدا

    مُساهمة من طرف بلسم القلوب في الإثنين أكتوبر 17, 2011 10:24 pm

    ان الله غفور رحيم

    وربنا يتقبل توبته
    ومشكور

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يناير 24, 2019 12:19 pm